عام

مدرب السعودية يلوم الأخطاء.. والجاسم يقدم الاعتذار

موسكو – أ ف ب – اعتبر مدرب المنتخب السعودي لكرة القدم، الأرجنتيني خوان انطونيو بيتزي، ان نظيره الروسي المضيف لم يضطر للعب بكل قوته للفوز 5-صفر في المباراة الافتتاحية لمونديال 2018، وهي نتيجة دفعت اللاعب تيسير الجاسم للاعتذار من الجماهير.

ورد بيتزي على سؤال عن أسباب الخسارة الثقيلة في افتتاح المونديال الروسي، إذ قال: «لا أعرف ما إذا كان ذلك بسبب أنها المباراة الأولى أو لأننا لعبنا ضد البلد المضيف ولكننا لم نفعل ما كنا نرغب في لقيام به. المنتخب الروسي لم يضطر الى إخراج كل ما لديه من أجل تحقيق الفوز. علينا أن نستعيد توازننا وننسى الأمر الآن».

وعن احتمال اقالته من قبل الاتحاد السعودي بسبب هذه النتيجة، أكد بيتزي الذي تولى مهامه قبل أشهر فقط من كأس العالم: «لدي فلسفتي وأبذل قصارى جهدي. هناك حالات لا أستطيع السيطرة عليها. أنا أثق بعملي، وأثق باللاعبين، وأعتقد حقا أننا سنقدم الأفضل في المباراة القادمة».

وأضاف: «لقد شاهدت التطورات منذ بدأنا العمل. مباراة اليوم ليست مرجعاً. والآن ما يجب القيام به، هو الاستعداد للمباراة المقبلة. أن نبقى إيجابيين».

ونقل الموقع الرسمي للاتحاد السعودي عن اللاعب أسامة هوساوي قوله بعد المباراة، أن المنتخب الروسي: «المنتخب الروسي لعب على أخطاء من جانبنا، كما أنهم استغلوا عاملي الأرض والجمهور، وخرجوا بانتصار كبير».

وشدد هوساوي على أهمية المباراتين المتبقيتين أمام الأوروغواي ومصر في المجموعة الأولى، معتبراً انه: «لا يوجد مستحيل في كرة القدم، الأمور مازالت في أيدينا».

أما اللاعب تيسير الجاسم، فقال: «لم نتوقع هذا السيناريو، لعبنا مباريات إعداد قبل البطولة، لكن الأمور لم تكن على خير ما يرام أمام روسيا».

وأضاف: «نقدم الاعتذار للشعب السعودي، لقد حضروا بشكل كبير، ولم نكن في الموعد، كل شيء ممكن في كرة القدم، عازمون على تغيير الصورة في قادم المباريات».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock