أخبار كأس العالم

حلم حارس آيسلندا تحول إلى حقيقة

القبس الإلكتروني

موسكو – أ ف ب – عجزت الترسانة الهجومية الأرجنتينية بقيادة ليونيل ميسي الذي أضاع ركلة جزاء، عن التعامل مع صلابة الـ «فايكينغز» والروح القتالية لايسلندا، فاكتفت بالتعادل 1-1 اليوم بموسكو، في مستهل مشوارها بمونديال 2018.

وفشل الأرجنتينيون في استغلال خبرتهم الكبيرة التي قادتهم الى المباراة النهائية في آخر ثلاث بطولات كبيرة خاضوها دون الفوز بأي لقب، لتخطي عقبة المنتخب الاسكندنافي الذي يشارك في النهائيات للمرة الأولى.

وتحت أنظار مارادونا في ملعب سبارتاك في موسكو، كانت اللحظة الحاسمة في المباراة الأولى للمجموعة الرابعة إضاعة ميسي ركلة جزاء في الدقيقة 64، كانت لتمنح بلاده الأفضلية وتكسر التعادل 1-1.

وتصدى الايسلندي هانيس هالدورسون لركلة أفضل لاعب في العالم خمس مرات، ولم يخف الحارس فرحته، معتبراً أنه: «حلم يتحول الى حقيقة بأن أتمكن من التصدي لركلة جزاء ينفذها ميسي، لاسيما أن ذلك ساعدنا للحصول على نقطة قد تكون هامة جدا بالنسبة لنا لمحاولة التأهل عن المجموعة».

وأضاف: «راجعت الكثير من ركلات الجزاء التي نفذها ميسي» قبل المباراة، مضيفاً: «راودني شعور جيد بأنه سيسدد بهذه الطريقة».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock