غير مصنف

السويد قد تفتقد 4 لاعبين أمام ألمانيا غداً

(أ ف ب) – أعلن مدرب المنتخب السويدي لكرة القدم يان اندرسون اليوم ان المدافعين بونتوس يانسون وفيليب هيلاندر وماركوس رودن مرضى واضطروا الى تأجيل سفرهم إلى سوتشي ويحوم الشك حول مشاركتهم غداً ضد ألمانيا في الجولة الثانية من مونديال روسيا، على غرار المهاجم إسحاق ثيلين الذي سافر مع الفريق لكنه مصاب في الكاحل.

وقال اندرسون في مؤتمر صحافي: «ثيلين تعرض لالتواء في كاحله أمس، ولدينا ايضا ثلاثة لاعبين شعروا بآلام في المعدة أمس، وبالتالي قمنا بتقسيم المجموعة ولا يمكنهم السفر معنا»، بسبب مخاطر العدوى.

واوضح الاتحاد السويدي في بيان ان المرضى الثلاثة: «يتماثلون الى الشفاء»، وسيلتحقون بالمنتخب صباح غداً.

ولم يستبعد الاتحاد السويدي تواجد هذا الثلاثي ضمن التشكيلة المدعوة لمواجهة المانيا حاملة اللقب مساء غداً في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة.

وكان بونتوس يانسون لعب أساسياً في المباراة الاولى امام كوريا الجنوبية 1-صفر.

ولم يوضح المسؤولون السويديون ما إذا كان مدافع مانشستر يونايتد الانكليزي فيكتور ليندلوف الذي غاب عن المباراة الاولى بسبب المرض، تماثل الى الشفاء، بيد ان عدم ذكر اسمه بين اللاعبين غير الجاهزين يشير إلى أنه تعافى من مرضه.

وتتقاسم السويد صدارة المجموعة السادسة مع المكسيك، وهي تملك فرصة التأهل غدا في حال فوزها على ألمانيا التي من الممكن ان تجرد من لقبها في حال الخسارة وفوز المكسيك او تعادلها مع كوريا الجنوبية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock