مباريات ونتائج

«مصيرية» لإسبانيا أمام المغرب… و«صعبة» على البرتغال أمام إيران

(أ ف ب) – بعدما طمأن إيسكو لاعب وسط ريال مدريد الاسبان بأن منتخبهم الوطني لكرة القدم موحد و«أقوى في الشدائد» قبل لقاء إيران في مونديال روسيا 2018، يؤمن هذه المرة بضرورة التمسك بالفلسفة الناجحة التي قادت «لا روخا» لاحراز لقب 2010 في جنوب أفريقيا، للخروج بالنتيجة المرجوة خلال المباراة المصيرية أمام المغرب في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية اليوم.

وافتتح منتخب «لا روخا» مشواره في المونديال بتعادل مع البرتغال 3-3، قبل أن يفوز على إيران 1-صفر، وهو في حاجة الى نقطة واحدة على الاقل من موقعة كالينينغراد أمام المغرب لحجز بطاقته للدور ثمن النهائي.

يدرك صانع العاب النادي الملكي مدى أهمية اللقاء المنتظر لذا قال أمام الصحافيين: «علينا أن نؤمن حتى النهاية بأسلوب اللعب الذي يميزنا».

وتابع: «علينا ان نلعب، أن نمرر الكرة كثيرا وان نحتفظ بها. في حال لعبنا بسرعة في كل أرجاء الملعب سوف نخلق الفرص».

وفي المباراة الثانية، تدخل البرتغال في «معركة صعبة» ضد إيران اليوم في الجولة الثالثة الحاسمة من المجموعة الثانية، بحسب ما أكد مدربها فرناندو سانتوس.

ويحتاج أبطال أوروبا 2016 الى نقطة واحدة من هذه المباراة لضمان التأهل الى الدور ثمن النهائي، علما ان البرتغال واسبانيا وإيران لا تزال تتنافس على بطاقتي المجموعة للدور ثمن النهائي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock