منوعات

 ملعب «قازان آرينا»… مقبرة الكبار

لعنة «قازان آرينا»… هذا أقل يمكن وصفه على هذا الملعب، وذلك بعد أن تحطمت آمال المنتخبات الكبرى على أرضيه هذا الملعب، وكان أخرها المنتخب البرازيلي الذي ودع المونديال عن طريق بلجيكا على أرضيته.

وكانت قد خرجت منتخبات ألمانيا والأرجنتين، التي كانت مرشحة لحصد اللقب، من مونديال روسيا، عبر ملعب هذا الملعب الذي أصبح مقبرة للكبار.

وكان الملعب شاهدا على الخروج الدرامي لحامل لقب المونديال، بعد أن سقط بثناية نظيفة على يد المنتخب الكوري الجنوبي الذي ودع البطولة هو الآخر.

وشهد الملعب نفسه، الذي يتسع لـ 45,105 متفرج، خروج الأرجنتين وراء نجمها الأبرز ليونيل ميسي، بعد مباراة مثيرة أمام المنتخب الفرنسي بالخسارة (3 – 4).

ولم يرحم الملعب الذي يقع في عاصمة إقليم  تتارستان، منتخب البرازيل، عندما سقط راقصو السامبا على يد شياطين بلجيكا (1 – 2)، في دور الثمانية بالبطولة.

وجرى وضع حجر الأساس للملعب في 2010، وافتتح في 2013، واحتضن مباريات في كأس القارات 2017، فضلا عن مواجهات المونديال الجاري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock