عام

نيمار: إنها أسوأ لحظة في مسيرتي

(أ ف ب) – أعرب نجم المنتخب البرازيلي لكرة القدم نيمار اليوم عن حزنه الشديد لخروج منتخب بلاده من الدور ربع النهائي لنهائيات كأس العالم في روسيا عقب الخسارة امام بلجيكا 1-2 في قازان.

وكتب نيمار في حسابه على انستاغرام «أستطيع أن أقول إنها أسوأ لحظة في مسيرتي، والألم شديد لأننا كنا نعرف أنه كان يمكننا أن نذهب بعيدا، ونعلم أننا حصلنا على فرصة للذهاب بعيدا، لصناعة التاريخ … ولكن لم يكن ذلك ليحصل في هذه المرة».

وتخلفت البرازيل بهدفين نظيفين في الشوط الاول من مواجهتها لبلجيكا، لكنها فشلت في تفادي الخسارة في الشوط الثاني على الرغم من تقليصها الفارق عبر البديل ريناتو أوغوستو.

وأضاف نيمار «من الصعب العثور على القوة التي نرغب فيها من أجل العودة ولعب كرة القدم، لكنني متأكد من أن الله سيعطيني القوة الكافية لمواجهة أي شيء».

وتابع «سعيد جدا بكوني جزء من هذا الفريق، وأنا فخور بكل شخص. لقد أوقفوا حلمنا لكنهم لم يأخذوه من عقولنا أو قلوبنا».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock